تدريسيان من اساسية ديالى بقسم التاريخ يشتركان في القاء ندوة علمية عن هجرة الكفاءات العراقية واثرها على واقع المجتمع العراقي في رحاب كلية التربية للعلوم الصرفة
14/12/2016
تدريسيان من اساسية ديالى بقسم التاريخ يشتركان في القاء ندوة علمية عن هجرة الكفاءات العراقية واثرها على واقع المجتمع العراقي في رحاب كلية التربية للعلوم الصرفة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تدريسيان من اساسية ديالى بقسم التاريخ يشتركان في القاء ندوة علمية عن هجرة الكفاءات العراقية واثرها على واقع المجتمع العراقي في رحاب كلية التربية للعلوم الصرفة

        شارك التدريسيان الاستاذ الدكتور قحطان حميد كاظم والدكتور خالد تركي عليوي في القاء الندوة العلمية الموسومة بـ(هجرة الكفاءات العراقية وأثرها على واقع المجتمع العراقي) والتي اقامتها كلية التربية للعلوم الصرفة وبالتعاون مع كلية التربية الأساسية في جامعة ديالى كما اشترك فيها عميد كلية التربية للعلوم الصرفة الأستاذ المساعد الدكتور غالب ادريس عطية وبحضور عدد كبير من تدريسيي كلية التربية للعلوم الصرفة وطلبتها. وهدفت الندوة الى تعريف السادة التدريسيين والطلبة بمعنى الهجرة وأنواعها ومخاطرها لاسيّما هجرة الكفاءات ونتائجها على بنية المجتمع العراقي وتطوره وأهم المعالجات للحد من الهجرة أو أيقافها. وخرجت الندوة بالتوصيات والمقترحات الآتية:

1.تقديم صيغ مشاريع تكنولوجية لغرض تنفيذها داخل الوطن وتشغيل الشباب العراقي المؤهل فيها بالاستفادة من الطاقات العراقية المتواجدة في الخارج ،وتوفير فرص العمل للشباب وحملة الشهادات العليا من خلال بناء المصانع وتوسيع الزراعة،وتطوير الصناعة، وتفعيل السياحة بأنواعها كآفة ومنح القروض الميسرة لانشاء ورش ومصانع صغيرة تقلل من البطالة بين صفوف العاملين والمؤهلين من الشباب.

2.تقديم النصيحة والتوعية بمخاطر الهجرة وانعكاساتها على البلد في المستقبل القريب المنظور والمستقبل البعيد الغير منظور، وذلك من خلال عقد الندوات، والمؤتمرات، وإلقاء المحاضرات، والافادة من دور وسائل الاعلام المقرؤة، والمسموعة، والمرئية للتثقيف عن الموضوع.

3.فسح المجال أمام الكفاءات العراقية لاسيّما الشباب الجامعي للمشاركة في النشاطات الأكاديمية والبحثية العلمية التي تقوم بها الجامعات العراقية وتنمية قابليات الطلبة ومهاراتهم الرياضية، والفنية وغيرها عن طريق إقامة الدورات وورشات العمل في جامعاتهم ومؤسساتهم العلمية.

4.تأسيس هيأة وطنية تهدف الى الدفاع عن مصالح العراق والعراقيين نحو تحقيق التقدم في المجالات العلمية والتكنولوجية وتعبئة الموارد البشرية العراقية في سبيل خدمة البحث العلمي والتكنولوجي المتميز والمتعلق بالأولويات التنموية ، وأجراء دراسات وتنظيم لقاءات تضم العلماء والخبراء، وعقد ورش عمل وندوات تتناول القضايا العلمية التي تؤثر على أولويات التنمية في العراق.

5.القضاء على أسباب هجرة النخب والكفاءات فهي تؤدي الى فقدان ثروة وطنية وخسارة لا تعوض للبلاد.

6.معالجة الأسباب الرئيسىة للهجرة من ضعف أو انعدام الأمن والاستقرار السياسي والاجتماعي وسوء الوضع الاقتصادي والفساد الإداري والمالي، وإجراء مصالحة سياسية ومجتمعية حقيقية وعادلة وبإرادة وطنية صادقة هدفها الحفاظ على العراق ووحدته وكفاءاته المتنوعة، وتفعيل سلطة القضاء والحفاظ على استقلاليتها فضلًا عن تطبيق النظام والقانون وإشعار المواطن بهيبة الدولة وقوتها وأن الحكومة ومؤسساتها كآفة في خدمة المواطن والدفاع عن حقوقه وتنظيم واجباته.  

7. اقرار مبادئ شرف (بين القوى السياسية وداخل مجلس النواب) يتمسك بها الجميع للحفاظ على الجامعات كمؤسسات علمية وتربوية لنشر مبادئ الحرية والعدالة والمواطنة الصالحة وثقافة السلام واحترام الآخر بما يساهم بحل مشكلات المجتمع المختلفة ومنها هجرة الكفاءات العراقية.