تدريسية من جامعة أم القرى في المملكة الاردنية الهاشمية تنشر بحثاً علمياً في مجلة الفتح للبحوث التربوية والنفسية في اساسية ديالى
30/03/2017
تدريسية من جامعة أم القرى في المملكة الاردنية الهاشمية تنشر بحثاً علمياً في مجلة الفتح للبحوث التربوية والنفسية في اساسية ديالى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تدريسية من جامعة أم القرى في المملكة الاردنية الهاشمية تنشر بحثاً علمياً في مجلة الفتح للبحوث التربوية والنفسية في اساسية ديالى

  •        نشرت الدكتورة ايمان بنت زكي عبدالله أسرة التدريسية بجامعة أم القرى في كلية التربية – قسم التربية الاسلامية في المملكة الاردنية الهاشمية بحثها الموسوم بـ(الكرامة الانسانية في القرآن الكريم) في مجلة الفتح للبحوث التربوية والنفسية في العدد (69) لكلية التربية الاساسية بجامعة ديالى

       وقد خلص البحث الى ان ارتكز قيام الشريعة الإسلامية على مبدأ الكرامة الإنسانية؛ لينفي عن الإنسانية الذل والمهانة بشقيها المادي والمعنوي, وليرسخ في النفس الإنسانية العزة بعبوديتها لله سبحانه وتعالى وإقامة منهجه على وجه الأرض, فكان التصور الإسلامي لمبدأ الكرامة الإنسانية تصورا متكاملا لمقوماته الأساسية والثانوية, شاملا لأبعاده المادية والمعنوية ,عادلا في إقرار الخاص منه والعام بين العباد,  متوازنا في ترسيخه في جوانب الشخصية الإنسانية  على نحو ينتج عنه تنمية الإنسان الخليفة لله على أرضه بمنهجه التشريعي .

وتضمن البحث ثلاثة مباحث تناول المبحث الأول: مفهوم الكرامة الانسانية ومكانتها في التصور الإسلامي.اما المبحث الثاني: تطرق الى أنواع الكرامة للذات الانسانية في التصور الإسلامي  : ( الكرامة المادية , الكرامة المعنوية ). واخيرا ناقش المبحث الثالث: أبعاد الكرامة الإنسانية في التصور الإسلامي  : ( الكرامة العامة والخاصة)

وتوصل البحث الى جملة من النتائج ابرزها: إن هذه الروح الإنسانية المكرمة في النشأة والتكوين لن ترتقي إلى تمام الكرامة الإنسانية والمكانة الكائنة لها من الله إلا إن أقامت منهج الله التكريمي في عقيدتها وخلقها وكافة تعاملاتها , فالكرامة الإنسانية في الإسلام لا تقتصر على التكريم المادي بل إن كافة تشريعات المنهج الإسلامي تغرس أبعاد الكرامة الإنسانية, وتضيء أنوارها في الروح والجسد . فالتسوية في الخلق , وانبثاق الروح الطاهرة في الجسد الإنساني, والفطرة السليمة تعتبر قواعد لتطهير الاستعدادات الأولية لإقامة منهج الكرامة الإنسانية ؛ فلكي تتحقق الكرامة الإنسانية في أسمى صورها فإنه يتوجب على المسلم أن ينهل من معين التشريعات الإسلامية حتى ترتوي روحه كرامة ورفعه في الداريين .