تدريسية من اساسية ديالى بقسم العلوم تشترك في المؤتمر الدولي الطبي الثاني لكلية الطب بجامعة كربلاء
28/09/2017
تدريسية من اساسية ديالى بقسم العلوم تشترك في المؤتمر الدولي الطبي الثاني لكلية الطب بجامعة كربلاء

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تدريسية من اساسية ديالى بقسم العلوم تشترك في المؤتمر الدولي الطبي الثاني لكلية الطب بجامعة كربلاء

 

شاركت الدكتورة تمارا عامر طه التدريسية في قسم العلوم بكلية التربية الاساسية في المؤتمر الدولي  الطبي الثاني، الذي اقامته كلية الطب بجامعة كربلاء وبالتعاون مع مؤسسة نبع الحياة للعلوم الطبية والرعاية الصحية وتحت شعار (البحث الطبي العلمي اساس التقدم)، وتمثلت مشاركتها بالقاء بحثها الموسوم بـ(داء المقوسات (القط) في الحوامل وعلاقته ببعض المتغيرات المصلية في نساء محافظة نينوى)

وهدف المؤتمر المنعقد الى ترسيخ اسس التعليم الطبي الحديث وتبادل الافكار العلمية والافادة من النظريات الحديثة والتجارب الدولية في التعليم الطبي. ومواكبة التطورات العلمية والمستجدات العالمية للارتقاء بمستوي الخدمات الصحية.

وتضمن منهاج جدول اعمال المؤتمر البحث عن مستجدات البحوث الطبية بمشاركة اكثر من 200 باحثاً من داخل وخارج العراق، من اجل الافادة من النظريات الحديثة والتجارب الدولية في التعليم الطبي فضلا عن ورش العمل المهمة والتي تدعم التقنيات الحديثة في اجراء البحث العلمي مثل تقنية النانو تكنولوجي وتقنية GC-MASS  وورش عمل عن علم الاعصاب والتعليم الطبي.

فضلاً عن مناقشة تقنية النانو والتكنولوجيا الحديثة في المجال الطبي, وعلم الأوبئة والامراض, والتخصصات الجراحية والطبية, والاسس الحديثة في رعاية المرضى فضلا عن الفيزياء الطبية، وعلم التشريح والأنسجة والجراحة العامة ، وعلم المناعة الوراثة والأجنة وظائف الاعضاء .

مؤكداً اهمية نقل نتائج الأبحاث المعاصرة ومستجدات العلوم الطبية ودعم الجهود الرامية إلى تعزيز التواصل العلمي بين المؤسسات التعليمية، لافتا الى ان المؤتمر يسهم في تفعيل التعاون المثمر وتشجيع تبادل الخبرات الصحية لتعزيز البحث العلمي وتوفير خدمات عالية المستوى، واضاف بانه جرى بحث اليات دعم مسيرة البحوث الطبية، ووضع الاستراتيجيات والبرامج الصحية والإنمائية، وتعزز قدرات النظام الصحي لمواكبة المستجدات العالمية.

وخلص المؤتمر الى ضرورة الانفتاح بشكل اكثر على الجامعات العالمية والمراكز البحثية واشراكهم في المؤتمرات الطبية ، واكد الباحثون على ضرورة اشراك دوائر الصحة لتشخيص المشاكل الطبية والمرضية التي تصاحب اعمالهم اليومية وعرضها على الجامعات العراقية لغرض تصميم مشاريع بحثية تطبيقية لطلبة الدراسات العليا لإنجازها والمساهمة في حلها .