قسم التاريخ في أساسية ديالى ينظم حلقة نقاشية عن الإصلاح الحكومي للتعليم في الريف العراقي 1958-1963م
18/12/2017
قسم التاريخ في أساسية ديالى ينظم حلقة نقاشية عن الإصلاح الحكومي للتعليم في الريف العراقي 1958-1963م

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قسم التاريخ في أساسية ديالى ينظم حلقة نقاشية عن الإصلاح الحكومي للتعليم في الريف العراقي 1958-1963م

 

       ضمن المنهاج العلمي للفصل الدراسي الاول للعام 2017-2018، نظم قسم التاريخ في كلية التربية الأساسية حلقة نقاشية عن الإصلاح الحكومي للتعليم في الريف العراقي 1958-1963م

       هدفت الحلقة النقاشية التي قدمها الأستاذ الدكتور قحطان حميد كاظم التدريسي في القسم الى تعريف السادة الحاضور بالاصلاحات الحكومية في مجال التعليم بالريف العراقي منذ 1958 الى 1963.

وتوصلت الحلقة النقاشية إلى عدة استنتاجات ابرزها: إنَّ عدم الاستقرار السياسي الذي سادَ في العراق إبان حقبة الحكم الجمهوري أدى إلى ظهور الكثير من المشكلات بين سكان الريف منها, الإهمال الإداري وسيطرة رؤساء العشائر أو الإقطاعيين على الأراضي, وعدم توافر فرص العمل الذي أنعكس بدوره على انخفاض المستوى المعاشي لبعض سكان الريف ،فضلًا عن عدم توافر السكن الملائم مما زاد من انتشار الجهل والأمية في أغلب المناطق الريفية التي أوجدت الظروف المناسبة لاستمرار الهجرة لأبناء الريف وترك المدارس بسبب عدم عنايتها بالتعليم.

وحققت وزارة المعارف بعد عام 1958م بعض الانجازات على مستوى إنشاء المدارس في القرى والأرياف، وانخراط أعداد من التلاميذ والطلبة في المدارس الابتدائية والثانوية الريفية، إذ شهدَ التعليم في المناطق الريفية في العهد الجمهوري تغييرات مهمة مهدت الطريق لتطوير التعليم بشقيه الابتدائي والثانوي في المناطق الريفية من حيث عدد المدارس التي جرى تأسيسها، وزيادة أعداد المعلمين والمدرسين العاملين في المناطق الريفية، فضلًا عن زيادة مطردة في أعداد الطلبة مما أرهق وزارة المعارف وجعلها تخطط لتوسعة مؤسسات التعليم في الريف العراقي لاسيّما بناء المدارس، ومعاهد المعلمين والمعلمات الريفية، وتطوير المناهج الدراسية لتتلاءم مع ظروف أبناء الريف ووعيهم آنذاك، وفتح أقسام داخلية بعد زيادة التخصيصات المالية لوزارة المعارف في المدة (1958-1963م).